جوي هود مبعوث الخارجية الأمريكية: ندعم عملـية سياسية ذات مصداقية تقودها الأمم الـمتحدة لـتحقيق الاستقرار ووقف أي أعمال عدائية

أفاد بيان صحافي صادر عن جوي هود مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط إفريقيا بعد لقائه بوزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة بالرباط اليوم الأربعاء 28 يوليوز بأنهما ناقشا كيفية جعل الـشراكة الاستراتيجية الـقوية بين الولايات الـمتحدة والـمغرب أكثر قوة .

وبخصوص قضية الصحراء الغربية أعلن جوي هود مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط إفريقيا في بيانه عن دعم بلاده لعملـية سياسية ذات مصداقية تقودها الأمم الـمتحدة لـتحقيق الاستقرار ووقف أي أعمال عدائية.

وقال جوي هود أن الإدارة الأمريكية تتشاور مع مختلـف الأطراف حول أفضل السبل لوقف العنف وتحقيق تسوية دائمة.

وأضاف بأن الولايات المتحدة الأمريكية تؤيد بشدة جهود الأمم الـمتحدة من أجل تعيين مبعوث شخصي للأمين العام لـلـصحراء الغربية بأسرع ما يمكن.

وأكد علـى أن إدارة الرئيس جو بايدن مستعدة للـمشاركة مع جميع الأطراف لـدعم هذا الـمبعوث الـشخصي.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.