atlasbanner

رئيس الجهة يشارك في أعمال منتدى العيون الدولي الثاني حول الزراعة الملحية

 

إنطلقت يوم أمس الثلاثاء بمنطقة فم الواد بالعيون فعاليات النسخة الثانية من منتدى العيون الدولي حول الزراعة الملحية الذي نظم بشراكة المعهد الأفريقي لبحوث الزراعة المستدامة (ASARI) التابع لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية بالعيون مع مؤسسة OCP و مؤسسة فوسبوكراع والمركز الدولي للزراعة الملحية (إكبا ICBA).

 

 

وحضر إفتتاح أعمال هذا المنتدى حمدي ابراهيم ولد الرشيد رئيس مجلس جهة العيون الساقية الحمراء و إبراهيم بوتميلات الكاتب العام لولاية العيون و محمد شحتان المدير العام لشركة فوسبوكراع بالإضافة إلى ثلة من الأخصائيين البارزين و أساتذة باحثين من كبريات المؤسسات و الجامعات الدولية.

 

 

وسيبحث المنتدى من 14 إلى غاية 16 يونيو الجاري التقدم الذي تم إحرازه في إدارة الملوحة على المستويات الوطنية والإقليمية والعالمية مع تقدم الممارسات والسياسات المتعلقة بإدارة الملوحة بشكل أكبر.

وسيتم خلال هذا المنتدى عرض حصيلة الأبحاث التي قام بها المعهد الأفريقي لبحوث الزراعة المستدامة (ASARI) خلال السنتين الماضيتين كأرضية لفتح الحوار حول مستجدات إدارة الملوحة والإستخدام الفعال للمياه والتربة المالحة للتخفيف من حدة التغيير المناخي ومساعدة الفلاحين في المناطق الصحراوية والملحية على الإستغلال المستدام لأراضيهم.

وسيستفيد المنتدى من مجموعة واسعة من أصحاب المصلحة بما في ذلك العلماء وواضعي السياسات والخبراء حيث سيكون بمثابة منصة لتبادل المعرفة حول أحدث التطورات والعمل على الملوحة.

ويهدف الملتقى إلى تبادل الأمثلة على الإستراتيجيات والسياسات والتدابير والمشاريع ودراسات الحالة الناجحة للتكيف مع التملح والتخفيف من حدته في جميع أنحاء العالم للسيناريوهات الحالية والمستقبلية التي تأخذ في الإعتبار تغير المناخ وإلى تكوين روابط وشراكات بين مختلف المبادرات الوطنية والإقليمية والدولية التي تستهدف التملح وكذا تسهيل الحوار بين صانعي السياسات والمانحين ووكالات التنمية والعلماء والخبراء وإلى تطوير مقترحات عمل مشتركة على المستويات الوطنية والأفريقية والدولية.

وستكون إدارة الملوحة والإستخدام الفعال للتربة المالحة وموارد المياه للأغذية والأعلاف وإنتاج الوقود الحيوي الهدف الأسمى للمنتدى.

وقال حمدي ابراهيم ولد الرشيد رئيس مجلس جهة العيون الساقية الحمراء سيدي حمدي ولد الرشيد في تصريح لوسائل الإعلام على هامش مشاركته في أعمال المنتدى أن مجلس الجهة يسعى من خلال مشاركته في هذا المنتدى إلى توحيد الجهود لإنجاح هذا المشروع الكبير الخاص بتحلية المياه على مستوى الجهة.

وأصاف ولد الرشيد بأن مجلس جهة العيون يولي أهمية بالغة لتفعيل برامجه التنموية الخاصة بتحلية المياه على مستوى تراب الجهة والعمل على إنجاح مشاريعه في هذا المجال حتى تكون نموذجا رائدا على المستوى القاري.

يشار إلى أنه سيتم جمع الأوراق القصيرة المقبولة في وقائع المنتدى و ستختار اللجنة العلمية المخطوطات التي يمكن إدراجها للنشر في مجلة النباتات ( mdpi.com ) في عدد خاص ب “التقدم في الزراعة الملحية”.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.