atlasbanner

أباد بلاهي يرد على شائعة ضبطه متلبسا بالغش ويقول بأن هذا منتهى السفه

 

تابعت “الصحراء أنتليجنس” ما تداولته صفحات فيسبوكية معروفة ببثها للإشاعات لخبر يتحدث عن ضبط منتخب بمجلس جهة العيون الساقية الحمراء يغش في الدورة الإستدراكية لامتحانات الباكلوريا.

وأرفقت هذه الصفحات خبرها الزائف بصورة لهذا المنتخب وهو ما سيدخلها في خانة جرم التشهير الالكتروني.

وقد بادر موقع “الصحراء أنتليجنس” بربط الإتصال بالسيد أباد بلاهي النائب الأول لرئيس مجلس جهة العيون الساقية الحمراء لمعرفة حقيقة ما تم تداوله مع يقين إدارة الموقع بأن المعني بالأمر أرقى من يلجأ لهكذا أساليب.

أباد بلاهي نفى بشكل قاطع المعطيات التي تم تداولها والتي زعمت ضبطه متلبسا بحالة غش في الدورة الإستدراكية لامتحانات الباكلوريا.

وقال بلاهي أنّ الحديث و الترويج عبر وسائل التواصل الإجتماعي خاصة الفيسبوك والواتساب عن ضبطه متلبسا بحالة غش في امتحانات البكالوريا يدخل في إطار حملة تشويه ممنهجة تقوم بتنفيذها بعض الأطراف بغية تصفية حسابات سياسية و شخصية معه.

وأضاف بأن هذا منتهى السفه و أنه لا صحة لما بث ولا ما جاء في هذه الصفحات الفيسبوكية مطالبا الجميع بتقصي الحقائق وعدم الإنسياق لما تقوم به بعض الصفحات من ترويج لأخبار كاذبة ومضللة وبالحذر من الوقوع في كمائن الأخبار الملفقة التي تروج لها هذه الصفحات المشبوهة.

وفي سياق متصل عمدت إحدى هذه الصفحات إلى حذف منشور تحدثت فيه بصيغة التأكيد عن ضبط بلاهي أباد متلبسا بالغش في امتحانات الباكالوريا بعد أن واجهت سيلا من الانتقادات من لدن متابعيها الذين أثنوا على حسن خلق أباد بلاهي إبن العيون الأصيل وشهدوا له بالإستقامة والنزاهة وبالتواضع وبمد يد العون لكل أبناء العيون دون تمييز وبرجاحة العقل وفكره المستنير.

وكتب أحد المتابعين لصفحة فيسبوكية أخرى: (بلاهي أباد رجل المواقف وحسن المعاملة مع الصغير والكبير ودائم التواجد وحتى وإن كان الخبر صحيح من منا لم يحاول الغش في الإمتحانات أتحدى صاحب المقال أن يكون حاصل على الباكالوريا بدون غش (هذا إن كانت لديه ) لكن الله غالب الإسترزاق على ظهور الناس ومحاولة تشويه سمعة الناس لكسب ود أخرين.. الإنتقاد يجب أن يكون في محله وفي طبيعة إشتغال الإنسان لا في أموره الشخصية والعائلية
مع العلم أن الخبر زائف فبرافووووووو بلاهي أباد لإجتيازك الباكالوريا ومحاولتك لتحسين مستواك العلمي رغم أنك تبارك الله موسوعة علمية).

وكتب ناشط فيسبوكي وهو رجل تعليم على حائط صفحته قائلا:

قال الله تعالى: (ياأيها الذين آمنوا كونوا قوامين لله شهداء بالقسط ولا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى واتقوا الله إن الله خبير بما تعملون).

بعد تداول إشاعة مفادها ضبط النائب الأول لرئيس جهة العيون الساقية الحمراء في حالة غش بمادة الإجتماعيات حيث كان الأخير مترشحا للباكلوريا مثله مثل باقي المترشحين الأحرار بإقليم العيون أريد أن أؤكد أن هذه الإشاعة غير صحيحة.

أباد بلاهي في ختام إتصالنا به قال: أنا موظف و منتخب ولست محتاجا لشهادة بكالوريا أو إجازة من أجل التوظيف كل ما في الأمر أنني قررت إجتياز الإمتحانات لأحسن من مستواي التعليمي كسائر خلق الله في بعض المواد وهذا حق مشروع تكفله كل قوانين العالم.

بلاهي شدد على أنه لن يتساهل مع أي شخص روج لهذه المغالطات التي إستهدفت التشهير به وخاصة أول من بث وروج لهذه الإشاعة متوعدا إياه برفع دعوى قضائية ضده ومن ثبت الجرم عليه كائنا من كان فلن يتنازل عن حقه القانوني ضده مهما تدخل المتدخلون لأن المس بسمعته وبنزاهته لا تقبل فيها الشفاعة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.