المغرب يفتح الحدود أمام رعاياه العالقين بالخارج

كشف خالد ايت الطالب وزير الصحة إنه بتعليمات ملكية ، تقرر إرجاع 300 مغربي عالق بالخارج كل أسبوع مع إخضاعهم للحجر الصحي لمدة 9 أيام.

وقال ايت الطالب يومه الخميس خلال اجتماع لجنة القطاعات الاجتماعية بمجلس النواب:”  بعد ان أعطى جلالة الملك تعليماته السامية بدخول طلبة ووهان للمغرب، أمر أيضا بإدخال 300 مغربي عالق بالخارج كل أسبوع”.

واشار الوزير إلى أنه سيتم إخضاع “المغاربة القادمين من الخارج للحجر لمدة 9 أيام للتأكد من خلوهم من فيروس كورونا المستجد بعدإخضاعهم لتحليلين مخبريين”.

وأردف  قائلا:” سنخضعهم لهذا الحجر لأنه بعد عودة المغاربة العالقين بسبتة ومليلية تأكد إصابة بعضهم بالفيروس في اليوم الثامن والتاسع للحجر”.

وتابع الوزير: “هناك لجنة تقنية تشتغل على أجرأة عملية دخول المغاربة العالقين ، و هذا الرقم قد يرتفع بالتدرج وبالتالي أؤكد أن جميع القطاعات تشتغل، وملي كتكون شروط السلامة ستكون سرعة في التدابير”، وفق الوزير.

هذا وسهل المغرب عودة 90 ألف سائح حتى الآن، كانوا عالقين في البلد في أزيد من 500 رحلة عودة استثنائية إلى بلدانهم، في ما زال  أزيد من 30 ألف مواطن مغربي موزعين في جميع أنحاء العالم، ينتظرون فتح الحدود للعودة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.