إيران في أول رد تنفي إتهامات بوريطة بدعمها لجبهة البوليساريو بالسلاح و التدريب

نفت إيران اليوم السبت الإتهامات وجهها لها وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة بدعم جبهة البوليساريو وتزويدها بالسلاح والتي أدلى بها خلال مقابلة مع قناة منظمة اللوبي اليهودي الصهيوني في الولايات المتحدة الأميركية (آيباك AIPAC ).

قال المتحدث الرسمي بإسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده في بيان تعليقاً على تصريحات بوريطة “بسبب عدم قدرتها على حل قضاياها الإقليمية كررت الحكومة المغربية مرة أخرى دعمها للكيان الصهيوني المجرم وكررت اتهاماتها الباطلة التي لا أساس لها ضد جمهورية إيران الإسلامية”.

بوريطة على قناة اللوبي الإسرائيلي AIPAC قال: ايران هددت وحدة الأراضي المغربية وأمنها من خلال دعم جبهة البوليساريو وتدريب قواتها ومنحها السلاح – على المغرب واسرائيل ان تنسقا العمل كحلفاء من أجل مواجهة التهديدات الايرانية المرتبطة بالموضوع النووي – إيران تنتشر في غرب افريقيا والمغرب لا زال يراقب ويحتاط من التهديدات الإيرانية على أمن الشعب المغربي

وإعتبر المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الإيرانية أن “الإتهامات الباطلة للحكومة المغربية ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية تأتي لمساعدة الولايات المتحدة والكيان الصهيوني في المنطقة وضد الموالين للقضية الفلسطينية”.

وأضاف “من المؤسف أن الحكومة المغربية التي تترأس لجنة القدس حاليا وفي الوقت الذي يركز في العالم الإسلامي على الوحدة لمواجهة التعدي على القدس الشريف والدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني تقوم بدعم أهداف أعداء الأمة الإسلامية”.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.