الباييس الإسبانية: إبراهيم غالي دخل إسبانيا بهويته وجواز سفره الدبلوماسي

 

قالت صحيفة الباييس الإسبانية صباح اليوم الثلاثاء أن الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي وصل في 18 أبريل إلى قاعدة سرقسطة الجوية على متن طائرة طبية تابعة للرئاسة الجزائرية وتم نقله في سيارة إسعاف و رافقته سيارات الشرطة الإسبانية لحراسته حتى وصل إلى مستشفى سان بيدرو دي لوغرونيو.

وأضافت الباييس أن الرئيس الصحراوي حسب المصادر التي استشارتها دخل إلى إسبانيا بهويته وجواز سفره الدبلوماسي رغم تسجيله في المركز الصحي تحت الإسم المستعار لمواطن جزائري لأسباب أمنية.

وكشفت على أن وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم هو الذي أرسل طلب المساعدة في علاج الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي بإسبانيا بداية شهر أبريل لأنه كان مريضاً بشكل خطير بالفيروس ومعرضاً لخطر الموت.

ووفقاً لمصادر صحيفة الباييس التي وصفتها بالدبلوماسية فإن السلطات الإسبانية قامت بتحليل الطلب الدقيق الذي تقدم به وزير الخارجية الجزائري على أعلى مستوى وعلى الرغم من إحجام وزير الداخلية الإسباني فرناندو غراندي مارلاسكا فقد تم منح الضوء الأخضر لدخول الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي إلى الأراضي الإسبانية “لأسباب إنسانية بحتة”.

وقالت الصحيفة أن مصادر في وزارة الخارجية الإسبانية أكدت لها أنه عندما تم منح الإذن بدخوله إلى إسبانيا تم إخطار إبراهيم غالي بأنه يمكن أن يتم إستدعاؤه من قبل القاضي على الرغم من عدم وجود مذكرة تفتيش وإعتقال ضده.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.